التبول اللاإرادي لدى المسنین 2020

التبول اللاإرادي لدى المسنین 2020

التبول اللاإرادي لدى المسنین

التبول اللاإرادي لدى المسنین من الحالات الشائعة لدى المسنین، والتبوّل اللاإرادي هو حالة خروج البول لاإرادیاً أي من دون وعي أثناء النوم، وتسبّب هذه الحالة الیأس والارتباك والإضطرابات النفسیّة والعائلیة والقلق للنساء والرجال المصابین بها.
– وفي هذا المقال سوف نجیب على كل أسئلتكم فیما یخص مشكلة التبول اللاإرادي لدى المسنین، ونتعرف على أهم طرق تقدیم الرعایة للمسنین الذین یعانون من هذه المشكلة.

https://darelrahma.bid

ماهي مشكلة التبول اللاإرادي لدى المسنین؟

یُعرف التبول اللاإرادي أو كما یطلق علیه السلس البولي على أنّه أحد المشكلات الصحیة التي تؤدي إلى خروج البول 
من الشخص المصاب لا إرادیًا؛ وذلك نظرًا لفقدان القدرة على التحكم بالمثانة، إذ أنّ هناك العدید من الأسباب التي قد
تؤدي إلى فقدان القدرة على التحكّم المثانة، مما یؤدي إلى الإصابة بالتبول اللاإرادي، ومن الجدیر بالذكر أنّ التبول
اللاإرادي هو حالة طبیعیة عند الأطفال في سنٍ معین، ولكن من جانبٍ آخر فإنّ التبول اللاإرادي لدى المسنین من
المشاكل الصحیة التي قد تؤثر على حیاة الشخص المصاب بشكلٍ كبیر وحالته النفسیة ویجب علاجها.

أسباب التبول اللاإرادي لدى المسنین:

  • في واقع الأمر لا یعتبر التبول اللاإرادي لدى المسنین مرضًا بحد ذاته، بل هو أحد الأعراض التي قد تظهر على الشخص
    نتیجةً للعدید من العوامل المتنوعة، كممارسة عادات معینة بشكل یومي أو بعض المشكلات الصحیة أو الجسدیة ومن هذه
    العوامل مایلي:
    الموجود (ADH) 1) أمراض الكلى: بسبب خلل في وظیفة الكلى قد لا یستجیب الهرمون المسئول عن إخراج البول
    فیها التحكم بكمیات البول، وإخراجها من الجسم مما یؤدي إلى التبول اللاإرادي.
    مما یتسبب في إفراز كمیات ،ADH 2) مرض السكري: وخاصة مرض السكري الكاذب الذي یؤثر على مستویات
    كبیرة من البول لا تستطیع المثانة الاحتفاظ بها، مما یؤدي إلى تسربه.
    3) فرط نشاط المثانة: تقوم عضلات المثانة بالضغط على المثانة عندما تكون مستعدًا للبول، ولكن إذا كنت مصابة بفرط
    نشاطها فإنها تضغط بشكل مبالغ فیه وفي الأوقات الخاطئة، بالتالي حدوث تبول لاإرادي.
    4) تناول بعض الأدویة: تتضمن الأدویة التي قد تسبب تهیجًا للمثانة مثل الحبوب المنومة أو مضادات الذهان.
    5) قصور في التخزین: قد تؤثر بعض الأمراض على قدرة الجسم على تخزین البول وحفظه، ومن هذه الأمراض:
  • سرطان المثانة 
  • سرطان البروستاتا 
  • أمراض الدماغ والعمود الفقري، مثل اضطراب النوبات، والتصلب المتعدد، أو مرض الشلل الرعاش. 
  • انسداد مجرى البول (الأنبوب الذي یحمل البول من المثانة) 
  • الإمساك 
  • مشكلة في بنیة المثانة أو غیرها من الأجهزة البولیة 
  • بروستاتا متضخمة. 
    6) العوامل التي قد تحفز المثانة بصورة مؤقتة ویتشابه عملها مع عمل مدرات البول مثل:
  • شرب الكحول. 
  • الفلفل الحار، المأكولات الحارة، بالإضافة إلى الحمضیات وغیرها. 
  • شرب الكافیین. 

الشیكولاتة والمیاه الغازیة . 
7) العوامل الوراثیّة: إذ أظهرت بعض الأبحاث أنّ التبوّل اللاإراديّ مشكلة مُتوارَثة مُرتبطة بالجینات
8) المعاناة من القلق أو التوتّر: فقد یُؤدّي ذلك إلى التبوّل اللاإراديّ أثناء النّوم، إلّا أنّ هذه المشكلة غالباً ما تختفي
إذا ما اختفى المُسبّب الرئیسيّ للقلق.

https://darelrahma.bid

ما هي عوامل الخطر التي تؤدي إلى الاصابة بالتبول اللاإرادي لدى المسنین؟

  • بالإضافة إلى الأسباب المختلفة التي قد تؤدي إلى الاصابة بالتبول اللاإرادي لدى المسنین ، فإنّه هناك العدید من
    العوامل التي قد تزید من احتمالیة الاصابة بهذا النوع من المشكلات الصحیة ومنها:
  • السمنة: قد تزید السمنة من الضغط الواقع على المثانة والعضلات المحیطة بها، مما قد یضعف العضلات، 
    ولذلك فإنّ المحافظة على وزن صحي مثالي قد یقلل من احتمالیة الإصابة بالتبول اللاإرادي.
  • الجنس: أنّ النساء أكثر عرضة من الرجال للاصابة بالتبول اللاإرادي عند الكبار؛ وذلك لأنّ عملیة الحمل 
    والولادة قد تضعف العضلات الداعمة للمثانة، مما قد یزید من احتمالیة الاصابة بالتبول اللاإرادي عند الكبار،
    كما أنّ الهرمونات الأنثویة قد تلعب دورًا أیضًا في الاصابة بالتبول اللاإرادي عند الكبار، فانخفاض هرمون
    الإستروجین بعد سن الیأس قد یضعف عضلات الرحم، مما یقلل من القدرة في التحكم بالمثانة وزیادة احتمالیة
    الاصابة بالتبول اللاإرادي لدى المسنین
  • التدخین: التدخین من العوامل التي قد تزید من احتمالیة الاصابة بالتبول اللاإرادي بشكل غیر مباشر، إذ أنّ 
    التدخین قد یؤدي للاصابة بالسعال المزمن الذي یزید بدوره من احتمالیة الإصابة بالتبول اللاإرادي.
  • التقدم في العمر: تضعف عضلات المثانة والحالب مع التقدم في العمر، مما یزید من احتمالیة الاصابة بالتبول 
    اللاإرادي.
  • بعض أنواع الأمراض والمشكلات الصحیة: هناك بعض الأمراض والمشكلات الصحیة التي تزید من 
    احتمالیة الاصابة بالتبول اللاإرادي، كمرض السكري، أمراض الكلى، بالإضافة إلى الأمراض العصبیة مثل
    السكتة الدماغیة وغیرها.
  • أمراض البروستاتا: قد تتم الاصابة بالتبول اللاإرادي بعد إجراء عملیة جراحیة للبروستاتا أو الخضوع للعلاج 
    الإشعاعي.

علاج التبول اللاإرادي لدى المسنین:

– كما ذكرنا سابقًا أن التبول اللا إرادي لیس مرضًا لكنه عرض لمرض ما، ولذا فمن الضروري أولًا تحدید
سبب التبول اللا إرادي، حتى یمكن علاجه بسهولة.
– ونقطة مهمة أیضًا، وهي أن التبول اللا إرادي علاجه لیس صعبًا ویمكن الاستعانة بجلیسة مسنین للمساعدة،
ویمكن تقسیم علاج التبول اللا إرادي عند الكبار إلى شقین:
1) تغییر العادات والسلوكیات الحیاتیة مثل :

  • تناول الطعام الصحي، وتقلیل تناول القهوة والكحولیات أو منعه. 
  • التوقف عن التدخین. 
  • تنظیم مواعید النوم وخاصة خلال ساعات اللیل. 
  • ممارسة بعض التمارین: لتقویة عضلات الحوض ویحبذ أن یمارس كل إنسان طوال حیاته 
    هذه التمارین بشكل منتظم لتقویة عضلات الحوض.
  • تدریب المثانة: إذ یمتنع الشخص المصاب عن التبول فور شعوره بالرغبة في هذا لأطول 
    فترة ممكنة.
  • استخدام بعض الأدویة: التي یصفها الطبیب، قد یساعد في زیادة القدرة على التحكم في 
    التبول.
  • علاج السبب الأساسي مثل :علاج التهابات مجرى البول التي كثیرًا ما تحدث لكبار السن، 
    خاصة المصابین منهم بمرض السكري.
  • استخدام الحفاضات: كحل مؤقت لمشكلة البلل ولتقلیل التهابات مجرى البول. 
    2) علاج جراحي:

وفیه یعالج الجراح سبب التبول اللا إرادي عن طریق الجراحة مثل، استئصال البروستاتا أو تبخیرها، إذا كانت 
هي سبب التبول اللاإرادي أو زرع جهاز ینظم حركة المثانة، في بعض حالات الأمراض العصبیة التي تصیب
عضلات المثانة وأعصابها.

https://darelrahma.bid

كیفیة رعایة المسنین الذین یعانون من التبول اللارادي:

– إن القیام بالاعتناء بمریض التبول اللاراي أمر إنساني وواجب، ویمكننا الاستعانة بمراكز رعایة المسنین
و مكاتب جلیسات مسنین و مراكز جلیسات مسنین للمساعدة ومعرفة كیفیة التعامل مع هذه المشكلة بالطرق
الصحیحة ، ومن أهم طرق العنایة والوقایة من التبول اللاإرادي لدى المسنین ما یلي:

  • تقلیل شرب السوائل مرة واحدة، ومحاولة شرب السوائل بشكل منتظم خلال الیوم. 
  • التبول بشكلٍ منتظم كل فترة معینة من الزمن، ومن ثم زیادة هذه الفترة تدریجیًا 
  • تناول الأطعمة الغنیة بالألیاف. . 
  • یمكن لجلیسة المسنین المرافقة للمریض استخدام حفاضات كبار السن. 
  • المحافظة على وزن صحي ومثالي. 
  • النظافة: یجب على على الممرض أو جلیس المریض المحافظة على روتین یومي للنظافة الشخصیة. 
  • ممارسة أنواع معینة من التمارین الریاضیة التي تساعد على تحسین عملیة انقباض عضلات الحوض ومنع 
    تسرب البول، كتمرین كیجل وغیرها.
  • یجب على جلیسه المسنین تحدید جدول زمني خلال النهار لدخول الحمّام كُلَّ ساعتین. 
  • وضع منبه خلال اللیل للاستیقاظ والذهاب للحمّام. 
  • الملابس: یجب استخدام ملابس سهلة الخلع والارتداء وتقلیل كمیة المشروبات أثناء اللیل. 

تنبیه المریض باستمرار: جلیسه مسنین یجب أن تنبه المریض ومرافقته باستمرار للمساعدة في قضاء حاجته 
وتأمین المكان لمنع المریض من الانزلاق.

بقلم د\ جهاد یاسر عرفة

 

شاركها على السوشيال ميديا :

Share on tumblr
Share on skype
Share on whatsapp
Share on email
Share on linkedin
Share on twitter
Share on google
Share on facebook

اترك تعليق